تحت قسم: اخبار و احداث بتاريخ: مايو 22, 2016

كشف مقرر مجلس النواب النائب عماد يوخنا، الاحد، عن حوارات تجريها اللجنة الخماسية المشكلة من الكتل السياسية مع النواب المعتصمين لعقد جلسة برئاسة سليم الجبوري، فيما اشار الى امكانية عقد الجلسة من دون صدور قرار للمحكمة الاتحادية.

وقال يوخنا في حديث لـ السومرية نيوز، إن “هناك حوارات تجريها اللجنة الخماسية المشكلة من الكتل السياسية مع النواب المعتصمين وبقية النواب لعقد جلسة نيابية موحدة”، مبيناً ان “الجلسة التي تعقد ستكون برئاسة رئيس المجلس سليم الجبوري، وستناقش الملف الامني او لترطيب الاجواء بين النواب”

واضاف يوخنا أن ” اللجنة الخماسية مازالت تجري الحوارات لغرض توحيد المواقف داخل البرلمان”، مشيرا الى انه “بالامكان عقد الجلسة من دون صدور قرار للمحكمة الاتحادية، لان القرار سيكون بصالح جهة ضد الاخرى، مما يسبب ازمة اخرى”.

ويشهد الوضع السياسي العراقي تأزما تطور بعد المطالبة بتغيير الكابينة الوزارية ومن ثم تحول إلى تغيير الرئاسات الثلاث، ليتم استبدال خمسة وزراء فقط وتأجيل جلسة البرلمان التي كانت مخصصة لتغيير باقي الوزراء بسبب عدم اكتمال النصاب، ما دفع بمتظاهرين غاضبين إلى اقتحام المنطقة الخضراء مرتين، قبل انسحابهم بانتظار اكمال بقية الاصلاحات المنشودة فيما يؤكد المسؤولين الحكوميين بينهم الرئاسات الثلاث على ضرورة عقد جلسة برلمان شاملة.

جديد الصور
%d مدونون معجبون بهذه: