تحت قسم: اخبار و احداث بتاريخ: مايو 23, 2016

بَارَكْت النائبة عن محافظة الانبار لقاء وردي، الاثنين، انطلاق عملية تحرير الفلوجة التي اعلنها القائد العام للقوات المسلحة السيد حيدر العبادي أمس، داعية الاخير لأن تكون العمليات بمشاركة القوات المسلحة من الجيش والشرطة ومكافحة الاٍرهاب وأبناء العشائر حصرا، مبدية رفضها القاطع مشاركة الحشد الشعبي في المعركة.

وقالت وردي في بيان اصدرته اليوم، وتلقت السومرية نيوز، نسخة منه، إنه “في الوقت الذي نبارك انطلاق عمليات التحرير، فاننا ندعو رئيس الوزراء ان تكون العمليات بمشاركة القوات المسلحة من الجيش والشرطة ومكافحة الاٍرهاب وأبناء العشائر حصرا”، مشيرة الى أن تلك القوات “اثبتت كفائتها وانسجامها الكبير من خلال التنسيق والتعاون المنقطع النظير فيما بينهم”

واضافت وردي أن تلك القوات “تتمتع بثقة كبيرة من اهالي المحافظة وهذا ما حصل في عمليات التحرير التي حدثت في الرمادي وهيت والرطبة ومدن اخرى، مما سرع في عمليات التحرير وقلل من الخسائر البشرية والمادية في صفوف تلك القوات والمدنيين”.

ورفضت وردي “رفضا قاطعا مشاركة الحشد الشعبي في معركة الفلوجة كون لاحاجة لمشاركتهم”، موضحة ان “اعداد القوات العسكرية واستعداداتهم تكفي لتحرير المدينة ، بالاضافة الى حساسية الموقف ولضمان عدم حصول اي خروقات او انتهاكات ولكي تكون المعركة كسابقاتها من المعارك التي حدثت في المدن الاخرى بالمحافظة والتي حققت نتائج وانتصارات سريعة وبخسائر قليلة”.

واستغربت وردي “اصرار قيادات في الحشد من المشاركة في معركة الفلوجة على الرغم من عدم الحاجة لمشاركتهم نتيجة الحجم الكبير للقوات الامنية والعسكرية التي سوف تشارك في المعركة”.

وحملت وردي “القائد العام للقوات المسلحة في حال السماح للحشد الشعبي نتائج مشاركتهم من خروقات او انتهاكات قد تحصل فضلا عن التخوف الكبير من المدنيين الموجودين في الفلوجة، مما يؤثر سلبا على نتائج المعركة ويزيدها تعقيدا وهذا لايصب بمصلحة البلد”.

وأعلن رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، مساء امس الاثنين 22 ايار 2016، بدء عملية تحرير مدينة الفلوجة التابعة ل‍محافظة الأنبار من تنظيم “داعش”، مؤكدا أن المدينة ستعود الى أهاليها ويرتفع العلم العراقي فوقها.

أعلنت خلية الاعلام الحربي، في بيان مقتضب، الاثنين، أن القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي يشرف “ميدانيا” على عملية تحرير الفلوجة.

وكان العبادي قد وصل، صباح اليوم، الى مقر عمليات تحرير الفلوجة.

يذكر ان مدينة الفلوجة سيطر عليها تنظيم داعش منذ نهاية عام 2013، بعد انسحاب القوات الأمنية منها، فيما فرض التنظيم الإرهابي الإقامة الجبرية على أهالي المدينة ومنع خروجهم منها واستخدمهم كدروع بشرية.

جديد الصور
%d مدونون معجبون بهذه: